Close

الأدوية

أين موقعها في العلاج ؟

– الحمية الغذائية والتمارين الرياضية هي أساس العلاج الضروري في جميع الأحوال.

– لا يمكن للأقراص وحدها أن تعالج داء السكري، وتوصف فقط من قبل الطبيب

– توصف الأقراص إذا كان العلاج الذي يجمع بين الحمية والرياضة غير كافي.

 كيف ؟

يجب على الطبيب التأكد من عدم وجود موانع أو أخطار لاستعمال هذه الأدوية. 

– يشرح الطبيب للمصاب قواعد الإستعمال وكذا الفوائد والآثارالجانبية.
– يختلف نوع الدواء والجرعة ومدة العلاج من مريض لآخر.

أدوية مختلفة

– يتم تقسيم الأقراص إلى مجموعات حسب فعاليتها وآثارها الإيجابية والسلبية.

– أدوية من نفس المجموعة لها مميزات متقاربة من حيث القوة ومدة التأثير.

– أدوية من مجموعتين مختلفتين يمكن أن تتوفر في قرص واحد.

أنواع الأقراص

  1. السيلفاميدات:glimépiride

– تساعد البانكرياس على إفراز الأنسولين وبذلك يؤدي إلى انخفاض نسبة السكر في الدم.

– خطرها يكمن في انخفاض نسبة السكر في الدم بشكل مفرط.

– على المريض أن يتعلم كيف يتجنب انخفاض السكر في الدم وكيف يتعرف عليه ويعالجه.

 

 

 

 

 

 

  1. البيغانيدات:metformine

– تقلص استعمال الجسم للسكر وبذلك تقلص من وجوده في الدم.

– مشكلها أنها قد تسبب اضطرابات هضمية: انتفاخ البطن, الإسهال.

– لتجنب الإضطرابات الهضمية, ينصح بتناول الدواء أثناء وجبات الأكل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *